المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الشعــر العمـــودي أم الأفقـــي ؟


غريب الدار
02-05-2008, 04:37 PM
ملاحظــة: كل ما كُتب أدناه في الموضوع والمُسميات المُستخدمة فيه تُعبّر عن رأي الكاتب.


تتعدد مُسميات الشعر أو القصيد ولكن عموما تتلخص في ثلاثة أنواع أساسية: وهي الشعر العمودي والشعر الحر أو الأفقي والشعر النثري،، ولكن هنا أردت أن أضع ونضع جميعا آرائنا في النوعين الأولين من الشعر وهما الشعر الأفقي والرأسي أو العمودي.

تختلف المُسميات في كل مصطلح، ولكن أهم من ذلك هو التعريف. أي تعريف ذلك المُسمى لكي نعلم ماهيته. ولهذا ولكي نقيس هذين النوعين من الشعر، علينا أولا أن نُعرف هذين النوعين من الشعر.

الشعر العمودي، أو الشعر الموزون، هو الشعر الذي يتكون من بيوت موزونة توجد به قافية ولحن معين يجعل القارئ يترنم بسماعه.

الشعر الأفقي، هو الشعر أو بالأصح هو الكلمات المُلمّمة والتي غالبا تكون ليست ذا وزن معين. والغاية الأولى من كتابتها هي التعبير عن المشاعر أو الحال، ومنها الخاطرة.

بعدما عرفنا مُصطلحاتنا والتي سنستخدمها في موضوعنا هنا، سوف نبدأ بوضع النوعين في الميزان.

لو نظرنا إلى الشعر الجاهلي وبعده من قرون، لرأينا أن الشعر العمودي هو الشعر المُشتهر في ذاك الزمان وأن الشعر الأفقي لا يوجد له أثر إطلاقا، وذلك لأن في ذاك الزمان كان الناس ذي فصاحة واللغة العربية في أوج جمالها.

أما إذا نظرنا إلى العصر الحديث، فسوف نجد أن الشعر الأفقي الحر هو الشعر الغالب، وذلك لعدم قدرة مُستخدميه على تجميع وزن مُعين بمعنى مُفيد.

الشعر العمودي، يُريد من صاحبه والذي يستحق لقب الشاعر حقا، أن يكون لبقا في وزن البيت وأن يتكلف في الحصول على الكلمة المناسبة ذات المعنى المناسب لتناسب وزن البيت (ولهذا يستحق لقب شاعر).

أما الشعر الأفقي، فهو حر لا يتكلف فيه مُستخدمه في تجميع الكلمات، وإنما كل ما يأتي في الخاطر يصبه في ما يكتب وبهذا يُكوّن مجموعة من الكلمات والتي تحمل المشاعر والأحداث أكثر من الوزن أو الترنيمة.

يتميز الشعر العمودي بقوته وجمال مصطلحاته وأنه يُمكن أن تحفظ منه مجموعة من الأبيات دون الشعر كاملا، والتي تحمل معنى معين.

أما الأفقي، فهو يتكون من مجموعة من الكلمات العادية وأنه لا يمكن للشخص غالبا أن يقوم بحفظ بعض سطوره ويحمل معنى مُفيدا بخلاف العمودي.


وكما قرأنا سابقاً، فإننا نقول، أهلا بشعراء العمودي، فأنتم الشعراء حقا، ابدعوا وتألقوا، فبكلماتكم تستمتع الآذان.

غريب الدار
02-05-2008, 04:53 PM
هذه الأبيات من تأليف مؤلفة الشعر الحر (نازك الملائكة)..

قصيدة : أنشودة الرياح

أيها السادرون
ما الذي تنشدون ؟
ملء هذا المدى
في الدجى حالمون
كم رسمتم منى
أطفاتها القرون
وأغانيكمو
كم طواها السكون
***
تذرعون الذرى
تقطعون القفار
تحت سمع الدجى
وعيون النهار
تطعمون الرؤى
بالدموع الغزار
إن دون المنى
ألف ألف ستار
***
وأمانيكمو
طيف حبّ نفور
أتظّنونها
في زوايا القصور؟
دونكم فابحثوا
في حرير السّتور
وأنا للمدى كل عمري مرور

ناصر الكندي
02-05-2008, 04:58 PM
لي عودة للتعليق

غريب الدار
02-05-2008, 05:01 PM
قصيدة : لَعَمْرُكَ ما قلْبي إلى أهْلِهِ بِحُرْ لأمرئ القيس

لعمرك ما قلبي إلى أهله بحر *** ولا مقصر يوما فيأتيني بقر
ألا إنما الدهر ليال وأعصر *** وليس على شيء قويم بمستمر
ليال بذات الطلح عند محجر *** أحب إلينا من ليال على أقر
أغادي الصبوح عند هر وفرتنى *** وليدا وهل أفنى شبابي غير هر
إذا ذقت فاها قلت طعم مدامة *** معتقة مما تجيء به التجر
هما نعجتان من نعاج تبالة *** لدى جؤذرين أو كبعض دمى هكر
إذا قامتا تضوع المسك منهما *** نسيم الصبا جاءت بريح من القطر
كأن التجار أصعدوا بسبيئة *** من الخص حتى أنزلوها على يسر
فلما استطابوا صب في الصحن نصفه *** وشجت بماء غير طرق ولا كدر
بماء سحاب زل عن متن صخرة *** إلى بطن أخرى طيب ماؤها خصر
لعمرك ما إن ضرني وسط حمير *** وأقيالها إلا المخيلة والسكر
وغير الشقاء المستبين فليتني *** أجر لساني يوم ذلكم مجر
لعمرك ما سعد بخلة آثم *** ولا نأنإ يوم الحفاظ ولا حصر
لعمري لقوم قد نرى أمس فيهم *** مرابط للأمهار والعكر الدثر
أحب إلينا من أناس بقنة *** يروح على آثار شائهم النمر
يفاكهنا سعد ويغدو لجمعنا *** بمثنى الزقاق المترعات وبالجزر
لعمري لسعد حيث حلت دياره *** أحب إلينا منك فا فرس حمر
وتعرف فيه من أبيه شمائلا *** ومن خاله ومن يزيد ومن حجر
سماحة ذا وبر ذا ووفاء ذا *** ونائل ذا إذا صحا وإذا سكر

غريب الدار
02-05-2008, 05:02 PM
لي عودة للتعليق

بالإنتظـــار..

ناصر الكندي
02-05-2008, 05:48 PM
بداية أشكرك على هذا الطرح وعلى مشاركتك

ملاحظتي هي أن مصطلح "الشعر الأفقي" ليس هو الشائع اصطلاحا في الأدب العربي الذي يصف القصيدة العمودية ذات قافية واحدة وبحر شعري واحد. غالبا القصيدة التي تتكون من أبيات "أفقيه" وتنتهي بقافية واحدة وتلتزم ببحر شعري واحد تصنف ضمن "الشعر العمودي" وليس "الشعر الأفقي"

ثانيا, القصيدة التي لا تلتزم بقافية واحدة مع وجود تفعيلة أو أكثر لبحر شعري ما تندرج تحت مسمى "الشعر الحر" أو "شعر التفعيلة" ولا تسمى بالشعر العمودي. من أمثال شعراء الشعر الحر أحمد مطر, نازك الملائكة, نزار قباني, بدر شاكر السياب وغيرهم كثير. هؤلاء الشعراء قصائدهم الحرة لها إيقاع ومعنى مفهوم أما الذين ينادون في عصرنا هذا "بشعر التجديد" اراهم لا يتشبهون بقصائد أحمد مطر أو نزار قباني. قصائدهم يكسوها التكلف والرمزية ولا تعطي القارئ اية معنى, وهذا مجرد راي شخصي لا غير

tech_support
02-05-2008, 06:01 PM
وجهـة نظــر شخصيــة .. صحيـح أن شعــر الفصحى يميــل له القلب طربـاً ولكن لا غضـاضـة من شعر الحداثــة - ان صحت التسميــة - فكلاهمـا تعبيــر عن الشعــور بقالب جميــل مع التحفظ على بعض أنواع الشعر الحديث التي تميــل إلى النثر أو ما شابـه.

غريب ... هكـذا أنت ... لحضـورك الجميــل رونق :)

غريب الدار
03-05-2008, 03:17 PM
بداية أشكرك على هذا الطرح وعلى مشاركتك

ملاحظتي هي أن مصطلح "الشعر الأفقي" ليس هو الشائع اصطلاحا في الأدب العربي الذي يصف القصيدة العمودية ذات قافية واحدة وبحر شعري واحد. غالبا القصيدة التي تتكون من أبيات "أفقيه" وتنتهي بقافية واحدة وتلتزم ببحر شعري واحد تصنف ضمن "الشعر العمودي" وليس "الشعر الأفقي"

ثانيا, القصيدة التي لا تلتزم بقافية واحدة مع وجود تفعيلة أو أكثر لبحر شعري ما تندرج تحت مسمى "الشعر الحر" أو "شعر التفعيلة" ولا تسمى بالشعر العمودي. من أمثال شعراء الشعر الحر أحمد مطر, نازك الملائكة, نزار قباني, بدر شاكر السياب وغيرهم كثير. هؤلاء الشعراء قصائدهم الحرة لها إيقاع ومعنى مفهوم أما الذين ينادون في عصرنا هذا "بشعر التجديد" اراهم لا يتشبهون بقصائد أحمد مطر أو نزار قباني. قصائدهم يكسوها التكلف والرمزية ولا تعطي القارئ اية معنى, وهذا مجرد راي شخصي لا غير

أهلا بك ناصر من جديد،،

وتعقيبا على ردك،، وكما ذكرت أنا في أول سطر من الموضوع بأن المصطلحات المُستخدمة في الموضوع هي من رأي الكاتب. أتيت بهذه المصطلحات من زميل لي كان يدرس اللغة العربية على يد أحد الأساتذة العراقيين الكبار في أحدى الجامعات العربية.

دعنا من المصطلحات فهي وإن اختلفت فعندنا التعريف موجود ولهذا أن عرفت المصطلحات في الموضوع. ولكن هناك سؤال يبحث عن جواب في الموضوع وهو ما هو السبب في قلة أو ندرة وجود الشعر العمودي في العصر الحديث؟ أهو عدم قدرة شعراء اليوم على تركيب بيت واحد من الشعر بكلمات ذات قوة ومعنى؟ أليس السبب من إنتشار الشعر الحر في العصر الحديث هو ضعف اللغة العربية وعدم القدرة على البحث عن مصطلحات الشعر ذات المعنى المناسب في البيت المناسب؟ بمعنى آخر، أن الشاعر بدأ يهتم بمحتوى قصيدته (أكثر المشاعر) أكثر من ترنيمتها ولحنها؟ يعني أن الأهمية الأولى في الشعر الحر هي التعبير عن المشاعر بأي وزن كان ليس إلا؟

غريب الدار
03-05-2008, 03:23 PM
وجهـة نظــر شخصيــة .. صحيـح أن شعــر الفصحى يميــل له القلب طربـاً ولكن لا غضـاضـة من شعر الحداثــة - ان صحت التسميــة - فكلاهمـا تعبيــر عن الشعــور بقالب جميــل مع التحفظ على بعض أنواع الشعر الحديث التي تميــل إلى النثر أو ما شابـه.

غريب ... هكـذا أنت ... لحضـورك الجميــل رونق :)

أهلا بك العامري،،

وجودك عزيزي هو الأروع.

نعم، ولكنني أرى بأن الشعر الحديث لا يصب في صالح الحفاظ على الشعر الأصيل لبساطته. لأن الشاعر يكون مهتما بإخراج -إن صح التعبير- مشاعره بأية قالب يكون. أي أن الشعر الحديث أو الشاعر الحديث أصبح يهتم بأن يُخبر السامعين بمشاعره. لأنه لو نظرنا إلى الشعر القديم، لرأينا أنه يحتوي على مشاعر أيا كانت رثاء هجاء غزل، إلخ، ومع لحن (قافية موزونة) وكلمات ذات معنى وليس هذا فقط، فالكلمات تكون ذات ثقل تجعل السامع يستشعر بقوة البيت الشعري.

أبو الوليد الصوافي
03-05-2008, 05:13 PM
..موضوع شيق للنقاش :)

أولا اتفق مع ناصر الكندي على التسمية..فالشائع ان الشعر العمودي هو الشعر الفصيح ذو القافية الواحدة وهو يختلف عن الشعر الحر أو الشعر الحداثي.

أنا شخصيا أفضل الشعر العمودي ذو القافية الواحدة على الشعر الحر..ولكني ايضا استمتع بالشعر الحر في بعض الحالات وخاصة عندما أسمعه من كاتبه..:)

هل تذكر صاحب الصورة في المرفقات يا غريب؟ :cool: هل تذكر قصيدة ماريا..وغيرها من الشعر الحديث؟ :cool:

الحقيقة أني كنت اكره الشعر الحديث أو الحر حتى بدأت في سماعه من صاحب الصورة..:bounce:

غريب الدار
03-05-2008, 07:27 PM
يبدو أنني قد خلطت بين المصطلحين، فكان إعتقادي بأن التسمية جاءت من ناحية القافية ومكان أسطر أبيات القصيد. ولكن التسمية تأتي من تسلسل الأبيات، فالشعر الحر يمكن كتابته أفقيا ولهذا يُسمى الشعر الأفقي.

ما زلنا نسأل المتذوقين للشعر، أيها أفضل برأيك؟

غريب الدار
03-05-2008, 07:41 PM
..موضوع شيق للنقاش :)

أولا اتفق مع ناصر الكندي على التسمية..فالشائع ان الشعر العمودي هو الشعر الفصيح ذو القافية الواحدة وهو يختلف عن الشعر الحر أو الشعر الحداثي.

أنا شخصيا أفضل الشعر العمودي ذو القافية الواحدة على الشعر الحر..ولكني ايضا استمتع بالشعر الحر في بعض الحالات وخاصة عندما أسمعه من كاتبه..:)

هل تذكر صاحب الصورة في المرفقات يا غريب؟ :cool: هل تذكر قصيدة ماريا..وغيرها من الشعر الحديث؟ :cool:

الحقيقة أني كنت اكره الشعر الحديث أو الحر حتى بدأت في سماعه من صاحب الصورة..:bounce:


جميل تعقيبك جمال..

نعم، الشعر الحر جميل من ناحية السماع لأن لحنه غالبا لا يأتي إلا عندما يقوم الشاعر بإلقاءه فهو الوحيد -ليس إطلاقا- الذي يعرف لحن قصيدته. أيضا نلاحظ في الشعر الحر أنه بسيط ولا يحتوي على شئ من الجمال اللغوي إن صح التعبير.

أما لو قرأنا الشعر العمودي القديم -حتى الحديث- تجد أنه قوي اللغة والتركيب وبه مصطلحات تجعل الشاعر والشعر له شأن، ناهيك عن الوزن الموحّد الذي يجعل له جمالا تنشرح له صدور السامعين.

mohammed
04-05-2008, 02:03 AM
للايضاح فقط، انا لست من متابعي الشعر والشعراء. لكني استمتع لما اسمعه :)

بالنسبه لي، فانا افضل الشعر العمودي على الشعر الحر، لما فيه من قوة في المعاني والالفاظ..

ولكن: يجب الاعتراف بعض الشعر الافقي يفوق الشعر العمودي في حسن ابراز المعاني والعاطفة..
مثال قرأت بعض من قصائد أحمد مطر، واعجبت بها

تحياتي..

ود سعد
04-05-2008, 02:58 AM
--------------------------------------------------------------------------------

بسم الرحمن
ان الابداع لا يقتصر على مرحلة زمنية معينة ولا على ثقافة دون اخرى وانما هو هبة الله للناس والهوية الثقافية لكل امة ونحن ابناء الضاد كان الشعر حاضرا معنا في كل الميادين وقد قيل الشعر ديوان العرب وهو اللغة التي يعبر بها العربي عن مشاعره وما يجول في نفسه من احاسيس وكان الشعر ولا يزال منبع حفظ اللغة العربية-مع انه لا يجوز الشك بان كتاب الله هو من حفظ اللغة وصان مفرداتها ووحد العرب على لغة واحدة-الا انه لا يجوز تجاهل الدور الذي لعبه الشعر قديما بشكله المعروف والذي يعرف اليوم بالشعر العمودي والذي يعتمد على الوزن الشعري والقافية الموحدة وتبنى القصيدة على وحدة البيت الشعري حيث ان البيت الشعري وحدة منفصلة بحيث نستطيع حذف بيت قبله او بعده نغير في ترتيب الابيات من دون اختلال المعنى وقد امتد هاذا الشعر من العصر الجاهلي حتى بدايات القرن العشرين حيث ظهرت العديد من المدارس الشعرية التي تنادي بالوحدة الموضوعيةللقصيدة الشعرية والتي تعتبر القصيدة الشعرية كل متكامل وكل بيت مرتبط بالبيت الذي يسبقه والبيت الذي يليه على غرار مدرسة ابولو الشعرية بينما كان احمد شوقي ورفاقه في تلك المرحلة ينادون بالنهوض بالشعر القديم واحياء الشعر الجاهلي من خلال المدرسة الشعرية الاحياء.
وعلى كل حال حدثت طفرة جديدة في الشعر العربي خلفت تغييرا في بنية القصيدة العربية المعتمدة على الاوزان الخليلية وتمثلت هذه التغيرات في التخلي عن القافية الموحدة واعتماد نظام التفعيلة وتحول البيت الشعري الى شطر شعري كما اشتهر في هذا اللون الشعري الشاعر العراقي بدر السياب.
وتمر الايام ويشهد الشعر مرحلة جديدة من الابداع وهي مرحلة الشعر النثري وكان رواده يرون ان الموسيقى الخارجية(الوزن والقافية)تقيد الشاعر وتدفعه الى استخدام الفاظ ليست شاعرية مراعاة للوزن والقافية واعتمدوا على الموسيقى الداخلية للشعر فتخلوا عن الوزن وتركوا القافية واصبح الشعر حرا كما يعرف بالشعر الحر(وهنا ارجو التفريق بين الشعر الحر والذي هو الشعر النثري وشعر التفعيلة).
ومهما تنوع الشعر ومهما اختلف يظل منفذا ادبيا للتعبير عن مشاعر الشاعر ووصفا لمختلجاته النفسية في اطارا فني معين.....
ولتو ضيح رأيي اي هذه الاضناف افضل؟ أقول كلنا تطربه البحور الشعرية والتناغم في في الكلمات والعامة تعجب بالشعر العمودي وانا ايضا مقيد قلبي بعمودي الشعر وبحور الخليل الا اني اكشف عن طرقي لشعر التفعيلة وايضا باب الشعر النثري.
امثلة على كل باب منها:
1-الشعر العمودي-قال ود سعد:
هويتي على فؤادي وفي وجودي****** كما هوت الفراش على الورود
وقد كتبتها بنفس المعنى ولكن بقالب اخر:
ووقعك في فؤادي وفي وجودي******كوقع للفراش على الورود
من البحر الوافر(مفاعلتن مفاعلتن فعولن)
وايضا قال ابن زيدون في حبيبته ولاده:
اضحى التنأي بديلا عن تدانينا*******وناب عن طيب لقيانا تجافينا
من البحر البسيط(مستفعلن فاعلن مستفعلن فاعلن)
2-شعر التفعيلة-قال ود سعد:
عند صمت الكون
وقدوم المزن وافتخار الحزن
يشرب الظلام اشلاء الضياء
انه المساء
قد جاء وعلت
اصوات المآذن
تنادي للصلاة
حي على الصلاة
حي على الصلاة
فالقصيدة ترددت فيها تفعيلة البحر البسيط(مستفعلن)متبوعة بالتفعيلة(فعل)مع اختلاف عدد التفعيلات في كل شطر
وقال ايليا ابو ماضي في قصيدة المساء:
مات النهار ابن الصباح فلا تقولي كيف مات؟
ان التأمل في الحياة يزيد الام الحياة
فدعي الكأبة والاسى واسترجعي مرح الفتاة
قد كان وجهك في الضحى متهلهلا
ليكن كذلك في المساء
وقصيدة ايليا تكررت فيها التفعيلة(مستفعلن)
3-الشعر الحر (النثري)متحرر من الوزن والقافية-قال ود سعد:
تخوم اللحد تنادي الفناء
واشجار الفناء عارية
خريف الذكريات يزيل من اغصانها حبر الذكريات
مذ ان تمطت جثتي نعيق السنوات
مضيت في كهوف من صقيع الهباء
لاقتفي الخريف
واحلام الفناء الفارغه ليست سراب قيعة
بل ماءا في اناء
ساشهد الحياة تهوي الى فناء
والحان السقيم
من حول سد مأرب هناك تنتمي(ملاحظة الفناء الاولى بفتح الفاء وتعني الهلاك اما الاخرى بكسر الفاء وتعني الباحة الخارجية للمنزل-سمحولنا ماشي تشكيل)
يقول الشاعر عبد الله الريامي:

نجوب الساحات كظلال اللعنة

وحدنا نعبر الممرات التي هربت

العاطلين والأحبة ،

وشعوذات القرون

التي أنفقت بكل بذخ على ستائر الوهم

وعلى الرمق الأخير

لمحارب يلعب الروليت

الجنون دليل الغرباء

والزمان مفلس يبحث عن عقب سيجارة

في منفضة ثري أبكم

مستعد أنا لمقايضة هذه البلاد

التي تحملني على البكاء

بقبر لا يتسع لسواي
وهذا النوع لا يلتزم بحرا ولا يتبع قافية وهوالشعر الحر
والشكر الجزيل لصاحب الموضوع

The phoenix
04-05-2008, 06:33 AM
هذه الأبيات من تأليف مؤلفة الشعر الحر (نازك الملائكة)..

قصيدة : أنشودة الرياح

أيها السادرون
ما الذي تنشدون ؟
ملء هذا المدى
في الدجى حالمون
كم رسمتم منى
أطفاتها القرون
وأغانيكمو
كم طواها السكون
***
تذرعون الذرى
تقطعون القفار
تحت سمع الدجى
وعيون النهار
تطعمون الرؤى
بالدموع الغزار
إن دون المنى
ألف ألف ستار
***
وأمانيكمو
طيف حبّ نفور
أتظّنونها
في زوايا القصور؟
دونكم فابحثوا
في حرير السّتور
وأنا للمدى كل عمري مرور


اخخخخخخخ هذا شعر بعد!!!!!!:banghead[

انا من محبي الشعر العمودي فقط:3yar:

ود سعد
04-05-2008, 03:57 PM
هذه الأبيات من تأليف مؤلفة الشعر الحر (نازك الملائكة)..

قصيدة : أنشودة الرياح

أيها السادرون
ما الذي تنشدون ؟
ملء هذا المدى
في الدجى حالمون
كم رسمتم منى
أطفاتها القرون
وأغانيكمو
كم طواها السكون
***
تذرعون الذرى
تقطعون القفار
تحت سمع الدجى
وعيون النهار
تطعمون الرؤى
بالدموع الغزار
إن دون المنى
ألف ألف ستار
***
وأمانيكمو
طيف حبّ نفور
أتظّنونها
في زوايا القصور؟
دونكم فابحثوا
في حرير السّتور
وأنا للمدى كل عمري مرور

عذبة كالربيع كلمة نازك الملائكة في قصيدتها الرياح
نازك ذات الانامل الساحرة ابهرت النقاد بشعرها وبزت الشعراء بأسلوبها واجتذبت المحبين بقضاياها
انا لا اريد الجدال مع من يعارضون شعر التفعلية ولكني اردت ان اذكر ان ما كتب في الاعلى غاية في الانسانية والعذوبة يكفي فقط ان نتأمل قول الشاعرة(تحت سمع الدجى)كما ارتقيت يا نازك بالشعر.غفر الله لنا ولك.وبذلك لا يجوز تهميش هذا الابداع او الطعن فيه مع تقديري للجميع....
ومن اجمل قصائد نازك قصيدة الرمل التي تصف فيها فيضان نهر دجلة فتقول:
أين نمضي وهو قد لف يديه حول اكناف المدينة
انه يعمل في حزم وعزم وسكينة
ساكبا من شفتيه
قبلا طينية غطت مراعينا الحزينة
بالاضافة الى قصيدة الكوليرا الرائعة والتي تعد اولى قصائد شعر التفعيلة(وقد قيل اول من كتب التفعيلة بدر شاكر السياب)تقول نازك:
طَلَع الفجرُ

أصغِ إلى وَقْع خُطَى الماشينْ

في صمتِ الفجْر, أصِخْ, انظُرْ ركبَ الباكين

عشرةُ أمواتٍ, عشرونا

لا تُحْصِ أصِخْ للباكينا

اسمعْ صوتَ الطِّفْل المسكين

مَوْتَى, مَوْتَى, ضاعَ العددُ

مَوْتَى , موتَى , لم يَبْقَ غَدُ

في كلِّ مكانٍ جَسَدٌ يندُبُه محزونْ

لا لحظَةَ إخلادٍ لا صَمْتْ

هذا ما فعلتْ كفُّ الموتْ

الموتُ الموتُ الموتْ

تشكو البشريّةُ تشكو ما يرتكبُ الموتْ

غريب الدار
04-05-2008, 04:50 PM
للايضاح فقط، انا لست من متابعي الشعر والشعراء. لكني استمتع لما اسمعه :)

بالنسبه لي، فانا افضل الشعر العمودي على الشعر الحر، لما فيه من قوة في المعاني والالفاظ..

ولكن: يجب الاعتراف بعض الشعر الافقي يفوق الشعر العمودي في حسن ابراز المعاني والعاطفة..
مثال قرأت بعض من قصائد أحمد مطر، واعجبت بها

تحياتي..

بارك الله فيك أخينا محمد على المشاركة في الرأي،،

أنا مثلك تماما، مُعجب وأحب سماع الشعر العمودي لجماليته وقوة معانيه ولكن هذا لا يعني أنه لا نسمع الشعر الحر فبعض منه جميل ويحتوي على الكلمات الجميلة بغض النظر عن إيقاعه..

غريب الدار
04-05-2008, 04:59 PM
وهذا النوع لا يلتزم بحرا ولا يتبع قافية وهوالشعر الحر
والشكر الجزيل لصاحب الموضوع

ما شاء الله يا ود سعد،،

دائما مُبدع في تعقيباتك الأدبية.

صحيح، بأن الشعر الحر لا يلتزم بقافية مُعينة أو إيقاع معين، ولكن أعتقد أن هذا الشئ يزيد في ركاكة -إن صح التعبير- الأبيات الشعرية مما يُساهم في ملل القارئ عند قرائة مثل هذا النوع من الشعر. ولو قارننا هذا بالشعر العمودي لرأينا أن الشعر العمودي متشابه الأنغام والإيقاع ولهذا تستمتع الآذان لسماعه.

غريب الدار
04-05-2008, 05:01 PM
اخخخخخخخ هذا شعر بعد!!!!!!:banghead[

انا من محبي الشعر العمودي فقط:3yar:

ههههه، حلوة منك خالي!!

بس عاد لا تستوي عنصري ومتعصب.

اسمع الشعر الحر تراه فيه الجمال متخبي :eek:

أبو الوليد الصوافي
04-05-2008, 08:17 PM
سؤال اتمنى ان تعذروني عليه.. هل ضعف اللغة لدى الكاتب يعتبر أحد العوامل للهروب من الشعر العمودي والاتجاة لكتابة الشعر الحر؟ وبخاصة لدى شعراء العصر الحديث!

ود سعد
04-05-2008, 10:20 PM
سؤال اتمنى ان تعذروني عليه.. هل ضعف اللغة لدى الكاتب يعتبر أحد العوامل للهروب من الشعر العمودي والاتجاة لكتابة الشعر الحر؟ وبخاصة لدى شعراء العصر الحديث!

سؤال في محله عزيزي ابو الوليد وسأجيب من وجهة معتقدي في جميل ما طرحته من علامة استفهام.
استاذي الشعر لغة العرب يعبرون بها عن واقعهم المعاصر وينشدون بها حل معاضل الزمان وفي كل عصر اختلفت قوالب القصائد ولنسأل المناهضين للشعر الحديث سؤالا بديهيا:هل كتب الشعر في بدايته كما كتب اصحاب المعلقات معلقاتهم؟؟؟؟بمعنى اخر ما هو القالب الاصلي والاول للشعر العربي؟؟؟ولنسأل ايضا كيف ظهرت الاوزان الشعرية واختلفت وتعددت محدثة هذا التنوع الموسيقي؟؟
استاذي دعني اصور لك وضعا لانقل لك بدايات الشعر العربي.......تغنى احد اجدادنا العرب على منوال معين وليكن البحر البسيط وبعد ذلك اخذ الجميع يحاكون الشاعر فيما ابتكر ويحيكون قصائدهم على البسيط وبعد مدة جزء احدهم بشعره البحر البسيط فعارضه الناس وقامت عليه القيامة لانه خالف الاصل ولكن بمرور الزمن بداء الكل يتبع نهجه دون ترك الاصل وبعد فترة نظم احد الاجداد على البحر المديد وحدث له ما حدث لغيره وتمضي الايام الى ان يهدي الله الخليل لان يجمع ويقنن بحور الشعر وبعد الخليل اضاف علماء اللغة بحران هما المتدارك ومن بعده المحدث فاكتملت البحور واعتبرناها نحن الشعر وما عداه فهو خروج عن الاصل وضعف في قائله وركاكة في لغته.
هل يعقل ان نجحد كل ما هو جديد وان نحقر الابتكار وهل يعقل ان نتهم الشعراء امثال بدر السياب ومحمود درويش وغيرهم من فلاطحة اللغة بالضعف اللغوي؟؟؟وهم الذين يسيرون سيرة الاجداد بطريقة العصر وطالما كتبوا شعر العمود؟؟؟لماذا ننسا ان الشعر ابتكار خارج عن المعتاد؟؟اذا كنا سنلوم كتاب الشعر الحديث فلماذا لا نلوم من كتب على الوافر وابتكره والذي كتب على المترادف والذي كتب على الطويل؟؟؟الم يخرج هؤلاء عن المألوف اي كان الاصل؟؟؟
استاذي انا اعشق شعر العمود ولكني لا استطيع ان اقف في وجه الابداع اي كان قالبه ومن جهة اخرى فاني لست ميالا لشعر النثر الا انني ارى انه اعطى الناس مساحة واسعة لتعبير وجعل الكل يكتب احاسيسه مما يعني نهضة في الشعر وميل الناس الى هذا القالب الفني نتيجة للتحرره من القواعد التي في بعض الاحيان تفرض على الشاعر اختيار اللفظة الغير مناسبة لتجنب كسر في الوزن او اختلال في القافية.وهناك من قصائد النثر ما يحتوي على المعاني العذبة والموسيقى الداخلية الساحرة من جمال الكنايات وروعة الرموز وتنوع الاستعارات.
ولكل منا رأيه وبالتنوع الاراء نرتقي

غريب الدار
04-05-2008, 11:51 PM
سؤال اتمنى ان تعذروني عليه.. هل ضعف اللغة لدى الكاتب يعتبر أحد العوامل للهروب من الشعر العمودي والاتجاة لكتابة الشعر الحر؟ وبخاصة لدى شعراء العصر الحديث!

أتوقع بأنه أحد الأسباب في ذلك ولا نقول بأنه الرئيسي، ولكن أظن أن السبب الرئيسي في إنتشاره هذا العصر هو لسهولة تركيبه وعدم التكلف فيه، فبأي وزن تأتي عليه الكلمة المعبرة عن المشاعر يتم نسق الأبيات.